كتاب – وللنمارق غيابات ~


بسم الله الرحمن الرحيم ..

كتاب – وللنمارق غيابات !.

غبدالرحمن دلول

عبدالرحمن دلول، Abdalrahman Dalloul

وللنمارق غيابات !.

كتاب “وللنمارق غيابات” .. فيه من الخواطر والقصص القصيرة والقصيرة جداً، ثم أخرى خواطر لحظية، خرجت لتنبش عن أمرٍ ما، فكانت في أخر الكتاب ترتيباً، كانت تلك قريحة عامٍ بأكملهِ مع أخرى كانت تائهة منذ أعوامٍ مضت، جمعت، وها هي تورد إليكم مبسطة بين غلافي هذا الكتاب، فهي معترياتٌ نفسية، وأخرى فسيولوجية، انتابت الجوارح، فأنتجت تلكم البيوض التي أخرجت لكم هذه الفوارخ.

يحاكي هذا الكتاب تماماً الهدف من خط كتاب – طوابير مصفوفة – في العام 2012م، وذلك تسطيراً وتخليداً لذكرى كتابات سنواتٍ مضت، أخرجت أورامها عدة حروف قد تقيحت وحان وقت علاجها، أو بترها، تحت الإدراك العام لكل من يمر على ما في هذا الكتاب من أوجاع وألام وحزن، وقليل فرحة. يقولون أن الألم يولد الكتابة المستديمة، كذب القائلون بما زعموا، بل زيادة الألم تدعو لفقد الشهية لمواصلة الكتابة، إلا أن ما يخرج من قلها، يكون أجمل وأوضح للقلوب الشفافة الأخرى التي تتلقى ما يحتويه هذا الكتاب.

 

للتحميل .. هنا

Advertisements
  1. ثراء ملهم عما يجول في خواطرنا…ماذا نفعل لنعيش؟؟أأنس الجداول يفيد وقد تمضخ ماؤها؟؟أم أنس السماء يقيح ما تبقى من أورامنا؟؟والسماء مكتظة بالغيم الأسود..والرصاص يتبعثر بين الكلمات…ما الصفحات هوية أم تعب؟؟ أم خليط من اللانهاية التي تقودنا إلى ذاتها اللابداية…صمت القمر ناسكا فوق الجبال المحنطة والطود العظيم يزحف من هول البركان ونحن نلهو..نتكدن بألعابنا..لا توابع للماضي ولا تكبيل للحاضر..من نريد أن نتحرر فقط نتحرر ثم ماذا؟؟لنستجير..بمن بمن يتعسنا وهو يسير قواربنا الورقية في اليم المالح لا عذاب ولا فرات..كثيرة هي أفكارنا المتلاطمة نتوثب كأسماك تلوذ من الموت قصفا إلى الموت بيد صياد لا يرحم….دمت بخير ودام إبداعك كتاب ثري بمعنى الكلمة…أود أن أرسل قصة لي لتقيمها على أي عنوان….؟؟؟؟؟

    إعجاب

      • عبدالرحمن دلول
      • يناير 18th, 2015

      وإذا ما ماجت الأفكار تخبط القارب .. وماج كما موج البحار تموج، فلا نجاة قد كتبت لقاربنا إلا .!! بشطٍ يتلقفه من تخبطه، فإذا ما استقر الحال به تنادى .. أن اسقنا أفكاراً حويتها .. ومنعك من إسقاءها لنا تداخلها وتموجها ..
      جميلة كلماتك كما العادة ..
      ars_Dalloul@hotmail.com

      إعجاب

  2. وللحديث بقية كما وعدت سأدون الفطور الأخير لتثري مكتبتي بالأحزان..غزة تحت القصف بولدانها وشيبها ونساءها ما عاد للون الحياة طعم..وجل ..ورغبات في المستقر حيث العودة دوما إلى الحضن الأول..وتلكم القصص تترى بقناديلها تتزاحم والنجوم منها ما أتحفتني عيناي وقرأته ومنها ما أنا في طريقي إليه ..سأورده هنا لأني فضلت الخروج من ناشرون حيث ما وجدت لي مكانا…بقيت بخير وبقي كتابك وقلمك خير صديق في زمن قل في الأصدقاء….

    إعجاب

      • عبدالرحمن دلول
      • يناير 15th, 2015

      أهلا بكِ رولا دائماً ها هنا ..
      أشكر لكِ إعتكافك الدائم على عناق عينيكِ نصوصي وقراءتها بشكل جميل والرد عليها بشكلٍ أجمل ..
      الأصدقاء قلة .. وتلك القلة .. قلة أيضاً رولا ..
      دمتِ بخير .. في فيض أخذ ورد .. حتى تتمحص المسألة … وتظهر الفكرة ..

      إعجاب

  1. No trackbacks yet.

عَبـــر عما قرأتهُ ولا تتردد !.

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: